ميلانو ـ لقي مهاجر مغربي يبلغ من العمر 31 سنة حتفه مساء يوم الأربعاء بإحدى مستشفيات مدينة ميلانو دقائق قليلة بعد توقيفه من قبل عناصر الكرابينييري بعد أن حاول الفرار من الوقوع في قبضتهم.

المتوفى كان رفقة مهاجر مغربي أخر على متن سياراتهما فحاولا الفرار على أرجلهما مباشرة بعد أن طلب منهما  الكرابينييري التوقف في عملية تفتيش روتينية ، لتتم عملية مطاردتهما وتوقيف أحدهما بسرعة، في حين واصل المتوفي الهرب بعيدا، إلا أن أحد عناصر شرطة السجون الذي كان مارا بالمنطقة استطاع إيقاف المهاجر المغربي وتسليمه للكرابينييري.

وكانت الوضعية الصحية  للمهاجر المغربي وقتئذ حرجة ما  حتّم على عناصر الكرابينييري لطلب الإسعاف ونقله بسرعة إلى مستشفى “سان باولو” حيث فارق المهاجر المغربي الحياة نصف ساعة بعد ذلك نتيجة صدمة قلبية. 

اترك تعليقا