بعد العقوبة القاسية التي تلقها الدولي المغربي ونجم موناكو الفرنسي نبيل درار من طرف اللجنة التأديبية التابعة لرابطة كرة القدم المحترفة الفرنسية والتي اوقفته لثماني مباريات كاملة بسبب طرده في مباراة فريقه أمام نيس بعد احتجاجه بطريقة مبالغ فيها على الحكم توني شابرون, توصل اللاعب المغربي بخبر سار من الاتحاد الفرنسي , بعد استيفاء مدة العقوبة ، حيت بات من المحتكل بشكل كبير ان يشارك ضد نادي ليل برسم الجولة 33 من الليغ 1.

اترك تعليقا