في بيان للقنصلية العامة للمملكة المغربية بميلانو موجه لكافة المغاربة المقيمين بالخارج أوضحت أن الشرط الأساسي لتجديد جواز السفر كما ينص عليه القانون هو التوفر على السكنى القانونية التي تخوّله تغيير عنوان سكناه على بطاقة التعريف الوطنية حتى يمكنه أن يقدم طلب الحصول أو تجديد جواز السفر.

البيان الذي جاء ليضع حدا للتساؤلات التي يطرحها المهاجرون غير النظاميين، حتى وإن لم يشر إليهم  بالإسم، حول كيفية حصولهم على جواز السفر، القنصلية أكدت على عدم إمكانية  هؤلاء الحصول على جواز السفر مادام لا يتوفرون على الإقامة القانونية التي تخوّلهم الحق في تغيير عنوان سكناهم على بطاقة التعريف الوطنية وفق ما ينص عليه القانون، وبالتالي تقديم طلب تجديد جواز السفر.

القنصلية في إشارة ضمنية للحل الوحيد الذي يبقى أمام هؤلاء هو طلب رخصة المرور أو ما يعرف ب Lايسسيزءپاسسير والتي يمكن الحصول عليها بمجرد الإدلاء ببطاقة التعريف الوطنية أو التصريح بضياع جواز السفر، أو حتى اللجوء إلى طلب مسطرة تحديد الهوية بحيث يتم رفع البصمات للمعني بالامر وبعثها للمغرب حتى يتم تاكيد هويته مع الإشارة إلى أن هذه المسطرة قد تأخذ بعض الوقت.

وتجدر الإشارة إلى أن وضعية المهاجرين غير النظاميين مع جواز السفر تطرح إشكالية كبيرة للمصالح القنصلية باعتبار أن القوانين المغربية ترفض منح جواز السفر لكل من لا يوجد في وضعية  قانونية خارج المغرب، في حين من حق هؤلاء طلب رخصة المرور أو حتى شهادة الجنسية التي يمكن لهم استعمالها لطلب الإقامة لأسباب إنسانية.

اترك تعليقا