دشنت إيطاليا، اليوم الأثنين، محطة بحرية جديدة مستوحاه من شكل "المحار" عملت تصميمها المهندسة المعمارية البريطانية العراقية زها حديد. وتأتي المحطة الجديدة في إطار مشروع واسع لإعادة تأهيل منطقة المرفأ في "ساليرنو" من أجل تسهيل حركة العبارات والسفن السياحية التي تمر عبره.

وقد زار رئيس الوزراء الإيطالي، ماتيو رينزي، المحطة أمس الأحد، وأشاد بحديد قائلاً "هذا العمل الرائع يشكل مساهمة إضافية في جهود ساليرنو، للتحول.






اترك تعليقا