قال مستشار المفوضية الأوروبية لشؤون الشرق الأوسط، وليد درويش، اليوم، إن السواحل الإيطالية استقبلت حوالي 47 مليون مهاجر خلال الثلاث الخمس الأخيرة بالإضافة إلى أعداد اللاجئين الذين باتوا حجر عثرة في حلق الاتحاد الأوروبي.

وأضاف درويش، خلال حواره لقناة "الغد" الإخبارية، مع الإعلامية هبة الغمراوي، أن تقارير المركز الدولي للتحليلات الاستراتيجية تؤكد أن الهجرة غير الشرعية من شمال أفريقيا إلى السواحل الإيطالية ستبقي لفترة طويلة مستقبلا، مشيرا إلى ارتفاع أعداد المهاجرين من 43 مليونا داخليا وخارجيا عام 2013 لتصل إلى  47 مليون 2015 ومرشحه للزيادة.

وأضاف درويش، أن مصير اللاجئين في ظل الاتفاق التركي الأوروبي هو التحفظ عليهم وتتم معاملتهم كطالبي التسجيل، لافتا إلى أن توتر العلاقات بين دول الحدود الأوروبية يتسبب للاتحاد الأوروبي في أزمة سياسية كبرى.

اترك تعليقا