بريشيا ـ تعرضت امرأة في سن الـ 54 عاما لاعتداء جسدي ليلة أمس الأربعاء رجل لم تتوصل الشرطة بعد إلى هويته.

المرأة، وهي بدون سكن قار كانت تقضي ليلتها في مرقد كانت تعتقد أنه مكان آمن، لتفاجأ بهجوم جلاد قادته غريزته الجنسية إليها، غير أنها، لحسن الحظ، تمكنت من إثارة انتباه سكان المنطقة التي قررت المبيت فيها بطلبها للنجدة بأعلى صوت حباها الله لها.

وأخبر السكان المجاورين لمكان الواقعة شرطة الكارابينييري الذين تدخلوا على الفور جنبا إلى جنب مع سيارة الإسعاف.

وجرى نقل الضحية، التي كانت ليلتها في العراء، في بلد أوروبي مواطنوه يتباهون بإنجازات بلدهم، إلى قسم المستعجلات، في حين واصلت الشرطة تقفيها لآثار الوحش الأدمي الليلي، الذي حسب قول الضحية هو شاب أجنبي.

اترك تعليقا