روما ـ أصدر العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني قرارا بحل مجلس النواب الأردني، في حين قدمت الحكومة الأردنية استقالتها يوم الأحد.

وذكرت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) أن "الإرادة الملكية السامية أصدرت قرارا بحل مجلس النواب، اعتبارا من اليوم الأحد، وذلك بمقتضى الفقرة (3) من المادة (34) من الدستور."

وقالت الوكالة الأردنية اليوم إن الملك عبدالله الثاني كلف الدكتور هاني الملقي بتشكيل حكومة جديدة، خلفا لحكومة الدكتور عبدالله النسور، التي قدمت استقالتها للملك يوم الأحد.

والملقي من مواليد العاصمة الأردنية عمان عام 1951، سبق له أن تولى عدة حقائب وزارية وكان رئيس المجلس الأردني في مفاوضات السلام بين الأردن وإسرائيل.

وقال مراقبون إن "حل البرلمان يأتي في اطار تنفيس الاحتقان الشعبي الذي يستاء مؤخرا من اداء البرلمان و كذلك الحكومة و اعادة تشكيل تحالفات سياسية و اجتماعية مستجدة".

ويعاني الأردن كثيرا في السنوات الأخيرة من انعكاس الحرب السورية الجارة القريبة عليه حيث يتحمل الكثير من تبعات الحرب أمنيا و اقتصاديا و اجتماعيا و سياسيا.

اترك تعليقا