كالابريا - بعد عشرين عاما من الهروب، أعلنت الشرطة الإيطالية إلقاء القبض على زعيم عصابة ٱندرانغيطا من على سريره في مخبأ ريفي، قال الكولونيل لورنتسو فالفيري، إن ثاني أكثر المطلوبين الإيطاليين، أرنستو فاتزالاري، اعتُقِل اليوم الأحد فِ قرية "مولوتشيو" في منطقة كالابريا، جنوبى البلاد. ووصفه بأنه أخطر هارب من "ندرانغيتا"، التى تعد واحدة من أخطر العصابات الإجرامية في العالم، تقول السلطات إن فاتزالاري كان نائما، ولم يقاوم عملية القبض عليه.

 وأفاد "فالفيري" بأن "فاتزالاري" أُدين في جريمتي قتل ومحاولة قتل وابتزاز ولكونه عضوا في منظمة إجرامية شبيهة بالمافيا وغيرها من الجرائم، صدر حكم عليه بالسجن مدى الحياة.

اترك تعليقا