خطف المنتخب الإيطالي لكرة القدم اليوم فوزا ثمينا ومتأخرا 1- 0 على نظيره السويدي، في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الخامسة بالدور الأول من بطولة كأس الأمم الأوروبية المقامة حاليا في فرنسا.

وحجز الآزوري مقعده في دور الـ16 من البطولة بعدما رفع رصيده إلى ست نقاط في صدارة المجموعة، بينما تجمد رصيد السويد عند نقطة واحدة في المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف بلجيكيا التي تلتقي غدا المنتخب الإيرلندي في المباراة الأخرى من المجموعة.

وأصبح الآزوري ثاني المتأهلين إلى ثمن النهائي بعد المنتخب الفرنسي.
وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بعدما سيطر الحذر الدفاعي والرقابة اللصيقة على مفاتيح لعب الفريقين على الأداء في هذا الشوط.

ولكن مهارة النجم إيدر مارتينيز منحت الفوز للآزوري في الوقت القاتل بقذيفة رائعة من حدود منطقة الجزاء (88).

وأكد الهدف مجددا أن النسخة الحالية هي بطولة الأهداف المتأخرة التي تأتي في الوقت القاتل، حيث كان هدف إيدر الحادي عشر الذي يأتي في الدقيقة 87 أو ما بعدها من بين 28 هدفا شهدتها البطولة حتى الآن.

ويواجه المنتخب السويدي حاليا مهمة صعبة للغاية من أجل العبور إلى دور الـ16، حيث أصبح مضطرا للفوز على نظيره البلجيكي في الجولة الأخيرة من مباريات المجموعة الأربعاء المقبل.

اترك تعليقا