سؤال وجواب مع المستشارة القانونية سناء واحي

سؤال
السلام عليكم، قدمت طلب تجمع عائلي منذ شهرين. وصلني هذا الصباح إشعار بالرفض. هل يعني أنهم لن يمنحوني إمكانية التجمع العائلي؟ وكيف يجب علي أن أتصرف؟

جواب
الإشعار بالرفض، الصادر بموجب المادة 10 مكرر من قانون 241/90 ، لا يفرض تلقائيا رفض هذه التطبيق. هذا الإرسال يتم بعثه إلى طالب التجمع العائلي من طرف المسئول عن هذه الإجراءات أو من طرف السلطة المختصة، قبل اتخاد الخطوة الرسمية لإجراء سلبي يهم موضوع الطلب.

إذن، الإشعار بالرفضن هو إرسال احترازي وتنبيهي تبعثه السلطة المختصة إلى طالب التجمع العائلي من أجل تنبيهه بأن هناك عراقيل تعوق استقبال الضيف المرجو إحضاره إلى بيت العائلة بناء على العريضة التي قدمها هو بنفسه. يعني أنه هناك نقص في الوثائق أو في المعلومات، الدافع الذي بسببه يمكن رفض الإجراء المذكور إذا لم يبين الطالب حيازته الفعلية على المتطلبات التي ينص عليها القانون.

وكرد على هذا الرفض، لدى طالب التجمع العائلي الحق بتقديم خطاب خطي يدون فيه ملاحظاته في غضون 10 أيام بدء من يوم توصله بإرسال الرفض المذكور، مرفقا معه الوثيقة المزعومة التي تبين أن يتوفر على المتطلبات التي ينص عليها القانون فيما يتعلق بالموضوع.

يجب أن نتذكر أنه بمجرد أن السلطات المختصة تقوم بإصدار إشعار الرفض، فإن إنجاز عملية دراسة الإجراء تتوقف، ولا تستأنف إلإ بعد أن يقدم المعني بالأمر ملاحظاته مع الوثائق التي تبين استحقاقه بعملية التجمع العائلي في المهلة المحددة لعلاج ملفه مرة أخرى.

وإذا المعني بالأمر لم يقدم إي توضيح خطي أو وثائق في هذا الصدد في غضون 10 أيام من توصله بالإشعار، هنا تقوم السلطات بتبني إجراء نهائي يرمى إلى رفض إمكانية التجمع العائلي نهائيا.

اترك تعليقا