صقلية ـ هناك بعض الدول الصناعية تعجز في التخلص من النفايات الكيماوية المستخدمة في صنع المنتوجات، هناك دول أخرى لازالت تقاوم من أجل إبادة الأزبال المنزلية، وهنا بعد عجز جزيرة صقلية من تدبير الأزبال المنزلية يجد حاكم الجزيرة "روزاريو كروتشيطّا" مجبرا على مواجهة سرعة التخلص من بقايا المواد المنزلية، وذلك بعد تراكمت عليه جراء التوقف عن نقلها إلى مطرح "بيلّولامبو، بباليرمو.

وقد استطاع عمدة منطقة صقلية من إبرام عقد يمكنه من إرسال 1.300 طن من الأزبال المنزلية إلى منطقة "بييمونتي"، والتي من المحتمل أن تكون وصلت اليوم الأربعاء على متن سفينة، وذلك من أجل تقليص المدة الزمنية للنقل.

اترك تعليقا