اعتقلت عناصر الكارابينييري رجلا مغربيا يبلغ من العمر 38 عاما دفعه فقدان عقله بسبب إفراطه في شرب الخمر إلى الاعتداء على المارة، وإصابة محتفلين ببلدية "لينو"، وذلك ليلة البارحة الأحد. 

وبينما كان الرجل الثمل، الذي لم يكن يعي ما يفعل، يلتقي بشخص ما إلا ووجه له شتائما وإهانات، بالإضافة إلى صياحه بأعلى صوته مرددا عبارة:" أنا "ماروكّينو" وأنتم أيها الطاليان أبناء زنى".

ولم يكتف الرجل السكران بذلك، بل حرضه شيطانه ليرمي أصحاب المحلات وعارضي المنتوجات الغدائية وغيرها، الذين ضمن الحفل الذي يستغرق ليلة كاملة "لانوتّي بيانكا" بزجاجات الخمر.

ولحسن الحظ، لم يصاب أي أحد بأذى، وأن تدخل رجال الشرطة حال دون وقوع إصابات خطيرة ممكنة. 

ووجهت للرجل المغربي تهم الاعتداء على أشخاص أخرين، وتخريب ممتلكات خاصة، مقاومة الشرطة وإصابة البعض من عناصرها.


اترك تعليقا