طورينو ـ فاجأت شرطة مدينة طورينو صاحب وكالة الأسفار المسماة "فيادجي لينا" الذي تقدمت ضده أكثر من 60 بلاغ بتهمة النصب على أزيد من 200 شخص بعدما باع لهم تذاكر سفر وهمية إلى الحج على مسافة قصيرة من وكالته "لينا".

ووفقا لما أفاد به مصدر أمني، إن الرجل كان يطوف على مسافة قليلة من مكان الوكالة، الواقعة بـ"كورسو دجوليو تشيزاري 12/D، ما كذّب الإشاعات التي ادعت فراره إلى مكان آمن. ولاتزال الشرطة في بحثها المكثف عن مكان اختفاء زوجة صاحب الوكالة، والتي تدعى"مونا الكتاني" بعدما جرى اتهمامها بكونها شريكة زوجها في عملية النصب، وكونها قامت بتهريب الأموال التي دفعها أكثر من 200 مقابل تذاكر سفر جوي إلى مكة المكرمة لأداء فريضة الحج.

واعتُقل صاحب الوكالة المدعو محمد البرش، والبالغ من العمر 41 عاما، بينما كان رفقة شخص أخر. ولم تستبعد الشرطة أن يكون حديثهما يتعلق بعملية نصب أخرى.

اترك تعليقا