ميلانو ـ قال رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي اليوم الأحد إن الانتخابات العامة ستجرى في إيطاليا عام 2018 بصرف النظر عن نتيجة الاستفتاء على الإصلاحات الدستورية، والمقرر في وقت لاحق هذا العام.
ويغامر رينتسي بمستقبله السياسي بشأن إقناع الناخبين بدعم التعديلات الدستورية في التصويت الشعبي الذي يقول إنه سيحقق استقراراً سياسياً على نحو أكبر.
وعندما سئل في مقابلة عما إذا كانت الانتخابات ستجرى في 2018 أياً كانت نتيجة الاستفتاء أجاب قائلاً “نعم”.

اترك تعليقا