قالت الشرطة الإيطالية، اليوم الإثنين، إنها ألقت القبض على رجل شوهد يتصرف بغرابة بينما يتلو أدعية إسلامية داخل محطة قطار فينيسيا، ووجدت بحوزته حقيبة تحتوي على ساطور طوله 30 سنتيمتراً وحجر مسنن.

وتم احتجاز المتهم للاستجواب في وقت مبكر من أمس الأحد. وقال للضباط إنه يحمل جنسيتين الألمانية والتركية، وأظهر لهم جواز سفر تركي يحمل تأشيرة شنغن منتهية الصلاحية يعود لرجل آخر، وبدون الطوابع التي تثبت أنه صحته، وفق بيان للشرطة.

ووجهت إليه تهمة الإدلاء بأقوال كاذبة حول هويته.

وقالت الشرطة الإيطالية إن عملية الاعتقال كانت بدافع الوضع الغريب للرجل: حيث أبدى "حماسة دينية إلى أقصى حد"، وادعى أنه ضابط مخابرات تركي، وتحدث 5 لغات: الإنجليزية والألمانية والفرنسية والتركية والعربية.

والتزمت السلطات جانب الحذر لأقصى حد أيضاً بسبب أحداث حساسة كان كانت تجري أمس الأحد، حيث كان المسلمون بجميع أنحاء إيطاليا مدعوين للانضمام إلى الكاثوليك في صلاة الأحد الكنسية، بينما في فينيسا، كان يجري تنظيم عرض مسرحي في الهواء الطلق في منطقة الحي اليهودي.

وكان المشتبه به بصحبة رجلين وثلاث نساء في محطة القطار.

وتم توقيف واحد معه في فينسيا، في حين تم اعتراض الأربعة الآخرين بعد ساعات في ميلان.
  
وتم إطلاق سراحهم جميعاً. وقالت الشرطة إن مجموعة الأربعة وجدوا سلوك الرجل، الذي تم إلقاء القبض عليه، "مثيراً للقلق ومبالغاً فيه".

شاهد المحتوى الأصلي علي بوابة الفجر الاليكترونية ء بوابة الفجر: إيطاليا: اعتقال رجل يتلو أدعية إسلامية ويحمل ساطوراً 

اترك تعليقا