أسفرت قرعة منافسات الجودو فى دورة الألعاب الأولمبية 2016 فى ريو دى جانيرو، عن مواجهة المصري إسلام الشهابي للاعب الإسرائيلي أور ساساون، فى دور الـ32 فى وزن فوق الـ 100 كجم.

ومن المفترض أن تلعب المباراة في يوم الجمعة الموافق 12 أغسطس، إلا أن هناك دعوات على الشبكات الاجتماعية تدعو اللاعب المصري للانسحاب من المباراة.

وفي حين أكد اللاعب المصري الإسلامي المحافظ إصراره على المواجهة بتصريح مقتضب مضيفاً"لن أستطيع التحدث، المواجهة حساسة للغاية ولا تحتمل الكلام" بحسب موقع دوت مصر، بينما أكد وزير الشباب والرياضة المصري، خالد عبد العزيز، أن مصر ملتزمة بالميثاق الأولمبي، في أولمبياد ريو دي جانيرو، بعد وقوع لاعب الجودو المصري إسلام الشهابي، في مواجهة لاعب إسرائيلي، بدور الـ 32، في وزن فوق الـ 100 كيلوغرام.
وقال وزير الشباب والرياضة المصري لـ "CNN"، "بما أننا قبلنا باللعب تحت الراية الأولمبية، فعلينا القبول بالمنافسة مع الجميع، بصرف النظر عن أي شيء "، حسب تعبيره.
وأضاف عبد العزيز،"سنلعب من أجل الفوز، والمنافسة على ميدالية أولمبية، والميثاق الأولمبي لا يعترف بالانسحاب، وإلا سنتعرض لعقوبات، وهو أمر لا نقبله"، بحسب "CNN".
يذكر أن لاعبة الجودو السعودية جود فهمي، انسحبت من المباراة التي كانت مقررة مع لاعبة موريشيوس كريستيان لوجنتيل في دور الـ 32 للبطولة بسبب الإصابة، حيث كان من المفترض أن تواجه في الدور الثاني نظيرتها الإسرائيلية جيلي كوهين، إلا أن وسائل إعلام إسرائيلية ادعت انسحابها للتهرب من مواجعة اللاعبة الإسرائيلية، جيلي كوهين في الدور التالي، وليس بداعي الإصابة.
وفي نفس السياق، شجع عددٌ كبير من رواد الشبكات الاجتماعية اللاعب المصري على خوض المباراة ضد اللاعب الإسرائيلي.

يشار أن هذه ليست أول مرة يقابل فيها لاعب جودو مصري آخر إسرائيلياً، ففي بطولة العالم 2012، استطاع بطل الجودو المصري رمضان درويش، أن يهزم منافسه الإسرائيلي إريك زائيفى، رافضاً بعد ذلك مصافحة منافسه.

اترك تعليقا