تتراص المباني بشكل هندسي بديع، وتترامى خلفها التلال الخضراء وسط إيطاليا، كأنها لوحة فنية ساحرة، ينبعث منها سحر وعبق التاريخ الروماني.
المشهد وسط إيطاليا كان كحلم جميل انتهى بكابوس الزلزال المدمر، الذي بلغت قوته6.2 على مقياس ريختر فجر أمس الأربعاء، حوَّل هذه المباني لركام وحطام ملأ شوارع كانت في الماضي نظيفة.
وكان الدفاع المدني في إيطاليا قد أعلن عن ارتفاع حصيلة الزلزال الذي ضرب وسط البلاد صباح أمس الأربعاء إلى247 قتيلاً، مشيرا إلى أن الهزة أوقعت 190 قتيلا في منطقة لاتيوم و57 قتيلا في منطقة مارتشيس.
الصور التالية توضح الفرق الشاسع بين إيطاليا قبل الزلزال وبعده.






اترك تعليقا