شكلت ليبيا أبرز المواضيع التي طرحت أمس في جدول أعمال القمة الثلاثية بين رئيس الحكومة الإيطالي ماتيو رينسي والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند.

وقد تم طرح الأزمتين الليبية والسورية خلال هذه القمة الثلاثية، كما تمت مناقشة جهود الاتحاد الأوروبي في البحر المتوسط للتصدي لمهربي البشر والمساعدة في فرض الحظر على السلاح قبالة ليبيا وتدريب خفر السواحل الليبي.

وعقدت القمة الثلاثية أمس في جزيرة فينتوتيني، جنوب العاصمة الإيطالية روما، بين زعماء ألمانيا وفرنسا وإيطاليا للبحث في سبل الحفاظ على تماسك المشروع الأوروبي، في ثاني جولة من المحادثات بين قادة أكبر ثلاثة اقتصادات في أوروبا.

اترك تعليقا