احتل الألماني نيكو روزبرغ سائق مرسيدس المركز الأول في جولة التجارب الحرة الأولى لسباق جائزة إيطاليا الكبرى الحلقة 14 من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد للسيارات يوم أمس الجمعة في حين احتل زميله في الفريق البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم المركز الثاني في عرض جديد لهيمنة الفريق الألماني على البطولة.

وقطع روزبرغ مضمار حلبة مونزا وهي الأسرع في برنامج سباقات الموسم الحالي في زمن بلغ دقيقة واحدة و22.959 ثانية متفوقا بفارق 0.203 ثانية على هاميلتون متصدر الترتيب العام.

وحقق فريق فيراري أفضل نتائج بعد مرسيدس واحتل سائقاه الفنلندي كيمي رايكونن والألماني سيباستيان فيتل المركزين الثالث والرابع على الترتيب.

وتخلف رايكونن عن روزبرغ بفارق يزيد عن ثانية كاملة.

وينفرد هاميلتون بصدارة قائمة السائقين متقدما بفارق تسع نقاط على روزبرغ الثاني قبل خوض آخر سباق أوروبي في الموسم.

ويسعى هاميلتون بطل العالم ثلاث مرات إلى الفوز بالسباق الإيطالي للمرة الثالثة على التوالي وهو انجاز لم يسبقه أحد لتحقيقه منذ أن فعلها الأرجنتيني الراحل خوان مانويل فانغيو في خمسينات القرن الماضي.

ويسعى هاميلتون أيضا لتحقيق الفوز رقم 50 في مسيرته مع هذه السباقات المتميزة.

وتفوق روزبرغ الذي توج بسباق بلجيكا في وقت سابق من الأسبوع الحالي في الجولة الأولى من تجارب الجمعة مستخدما إطارات لينة وكذلك فعل هاميلتون الذي خرج عن المضمار مثل عدة سائقين آخرين حاولوا تحقيق أفضل نتائج.

وقبل خمس دقائق من نهاية الجولة عاد الإسباني فرناندو الونسو سائق مكلارين إلى قسم الصيانة التابع لفريقه بسبب عطل في صندوق السرعة.
واحتل المكسيكي سيرغيو بيريز سائق فورس إنديا المركز الخامس متقدما مباشرة على الفرنسي رومان جروجان سائق هاس وعلى الفنلندي فالتيري بوتاس سائق وليامز.
واحتل سائق رد بول الهولندي الشاب ماكس فرستابن الذي لا يزال رده العدائي على رايكونن في السباق الماضي في بلجيكا حديث البطولة المركز الثامن.

واستخدم فرستابن والبريطاني جنسون باتون سائق مكلارين تقنية واقي الرأس الجديدة التي لا تزال قيد التجربة والتقييم.

اترك تعليقا