الأرجنتين - نادت جمعيات نسائية في الأرجنتين اليوم جميع النساء العاملات للخروج إلى الشارع في يوم يوم سخط احتجاجا على العنف الذي يمارس ضد النساء في جميع الأماكن في البلاد.

واستدعت الجمعيات النساء جراء مقتل فتاة قاصر تبلغ من العمر 16 عاما، بعد اغتُصبت جنسيا من قبل ثلاثة رجال. 

وقالت هذه الجمعيات في بيان موحد أن 1000 امرأة يختفين كل سنة، و يغتصبن، و يحتجزن، أو يُجبرن على امتهان البغاء. وأنه فقط في سنة 2015 حدثت 235 جريمة قتل ضد نساء. وأوضحت أن الهدف من وراء هذا اليوم الاحتجاجي هو رغبتهن في شد انتباه الرأي العام إلى خطورة الوضع الذي يهدد سلامة المرأة في الأرجنتين.

اترك تعليقا