صقلية ـ حكم قاضي الجلسات الاستباقية، أندريا ريالي، على "ڤيرونيكا پاناريلّو" بالحكم سجنا مدة 30 سنة بعد ثبوت تنفيذها لجريمة قتل في حق طفلها، لوريس ستيڤالي، يوم 29 نوفمبر 2014، في منطقة سانطا كروتشي كاميرينا، في صقلية.

وأخبرت النيابة العامة رسميا المرأة، التي ستكمل في فاتح نوفمبر عامها الـ 28، أنها اقتنعت بناء على مجموعة من الأدلة بأنها من ارتكبت جريمة القتل المتعمد ضد إبنها وإخفاء جثته مع سبق الإصرار. 

وستحضر الجلسة النهائية بمحكمة الجنائيات نفسها ڤيرونيكا ووالد الطفل القتيل، دافيدي ستيڤالي.

اترك تعليقا