بولونيا ـ عبّرت لاورا بولدريني، رئيسة مجلس النواب الإيطالي، صباح اليوم ببلدية "تروتشي"، في محافظة بولونيا، عن رأيها الخاص حول الآفة الاجتماعية "الوشم" ووصفته إحدى علامات الجهل، وأنه سوف يحضر تماما في أماكن العمل.

وقال عمدة بلدية "تروتشي"، دجانو كرونو، بأن عدد الموظفين الذين يضعون الوشم في تزايد مستمر، وأن الوشم حسب دراسة أجراها مصحة متخصصة في الأمراض الجلدية ببلدية "پورّي"، في محافظة "مودينا"، له تأثير سلبي للغاية على أداء الموظفين. 

وقال عمدة بلدية تروتشي، في تأييد لرأي بولدريني:"الوشم هو رمز الجهل والتخلف، وإن الرجوع إلى تقليد المجتمع القبلي للمزارعين...لذلك أتمنى أن يحقق المسلمون الحضارة (بما أن الوشم حرام في الإسلام). إنه الشيء الذي سوف يمنع في كل مكان، من الشواطىء إلى أماكن العمل على العموم".

وستقترح لاورا بولدريني حضر الوشم في أماكن العمل في العام المقبل لأنها لا تريد رؤية الوشم في البرلمان كونة إحدى علامات التخلف والجهل.

اترك تعليقا