الإيطالية نيوز ـ استقبل رئيس مجلس النواب الإيطالي، روبيرتو فيكو، يوم الجمعة الماضية، في مونتشيتوريو، مفوضية تمثل نقابة شركة (USB) يترأسها "أبو".
وقال فيكو: "من يمثل الدولة لا يجب أن يغلق على نفسه في مكتبه".
وأكد أنه سيزور يوم غد الإثنين 11 يونيو، مخيمات سان فيرديناندو، التي عاش فيها المهاجر المالي، الذي قُتل بطلقات نارية من بندقية صاحب شركة مهجورة، كان صومايلا صاكو قد اقتحمها بحثا عن ألواح صفيحية بنية منحها لمهاجرين كانوا يعانون من شر العراء.

اترك تعليقا