الإيطالية نيوز ـ وقع وزير الداخلية الإيطالية، ماتيو سالفيني، على أمر يقضي بطرد مهاجر تونسي من إيطاليا وترحيله إلى بلده في أقرب وقت ممكن لكونه يشكل خطرا على أمن الدولة.
وطرد سالفيني المهاجر التونسي، فريد بوصبيح، البالغ من العمر 26 عاما، وكان يعيش في مدينة جنوة، عاصمة إقليم ليغوريا، شمال إيطاليا.

الشاب دخل إلى إيطاليا في سنة 2014، بتأشيرة منحته تصريح إقامة بغرض الدراسة. كان قد تسجل في جامعة العلوم الإنسانية. ولكن، منذ سنة 2015 كان قد وضع تحت مراقبة السلطات الأمنية بسبب اتصالاته عبر وسائل الإعلام الاجتماعية مع مواطن له عمره 31 عاما، الذي تنحصر وظيفته في تجنيد الأشخاص لصالح تنظيم الدولة الإرهابي، ثم اتضح فيما بعد، أنه كان على علاقة مع أنيس حناشي، أخ أحمد الأكثر شهرة، المدان باغتيال إمرأتين في مدينة مارسيليا الفرنسية بتاريخ 1 أكتوبر 2017، والذي تم اعتقاله بدوره لأنه، حسب المحققين، كان عنصرا في منظمة إرهابية.

ووفقا لما ذكره موقع وزارة الداخلية الإيطالية، جرى تعقب آثار فريد بوصبيح في فرنسا وتم طرده لأنه اعتبر تهديدا للأمن العام، ثم انتقل الشاب إلى جنوة، حيث تم تحديده. 
مع هذا الطرد، تكون وزارة الداخلية وصلت إلى 62 توقيع في سنة 2018 مع الحراسة الأمنية، والطرد رقم 299 منذ فاتح يناير 2015.

اترك تعليقا