الإيطالية نيوز ـ خصصت المجلة الأمريكية الأسبوعية "تايم" (الوقت)، غلاف المجلة لوزير الداخلية ونائب الوزير الأول الإيطالي، ماتيو سالفيني.

واختارت المجلة سالفيني لكي يمثل الوجه الجديد لأوروبا. 

وقال ماتيو سالفيني في حوار طويل مع فيفيين فالت، مراسلة المجلة: "نحن نعمل من أجل إعادة بناء الروح الأوروبية، التي جرى خيانتها من قبل حكومات الاتحاد".
ويتطرق المقال إلى مواضيع مثل ظاهرة الهجرة، والعمل، والعلاقات الروسية الإيطالية والحركة الشعبوية الجديدة التي أطلقها ستيفن بانّون، رئيس استراتيجية ترمب. 
وانضم ماتيو سالفيني إلى الجماعة الداعمة والمدافعة على ترمب فيما يتعلق ب دور روسيا في الانتخابات الرئاسية التي قادته لقيادة الولايات المتحدة الأمريكية.

اترك تعليقا