الإيطالية نيوز ـ قالت الخارجية الإيطالية في بيان رسمي، عقب لقاء إنزو موافيرو ميلانيزي بالماريشال خليفة حفتر، أمس الإثنين، في بنغازي، بأن على القوى الليبية أن توحد كلمتها لإنهاء الخلافات السياسية من أجل وحدة وطنية تخدم مصلحة المواطنين.

وحثت إيطاليا جميع القوى السياسية الفاعلة في ليبيا أن تساعد المواطنين الليبيين، على لسان وزير خارجيتها: "إن المواطنين الليبيين يجب أن يكونوا قادرين على مزاولة حكمهم، وأن يكون بوسعهم تقرير مصيرهم بحرية."

وشددت إيطاليا ختام البيان بأن المسار السياسي المُفعَّل سيجري حمله إلى النهاية، خاصة، عبر إنتخابات مرتبة جيدا وشفافة، تقام في ظروف أمنية ملائمة.

اترك تعليقا