الإيطالية نيوز ـ عجز المنتخب الإيطالي أن يتجاوز خط التعادل الذي حققه في المباراة الأولى ضد بولندا 1-1، فمني بهزيمة أمام البرتغال في المباراة التي جمعت الفريقين، مساء أمس الإثنين، بملعب النور، في لشبونة.، ضمن دوري الأمم الأوربية. 

وقد حسم هذا الفوز للفريق البرتغالي اللاعب أندي سيلفا في الدقيقة 48، وكان زميله لوزيتاني قد هدد دونّاروما في الشوط الأول بعدما ارتطمت كرة ألقاها في مرمى حارس إيطاليا. كما كان لدوناروما دور كبير في عدم تلقي إيطاليا هزيمة عريضة.

وعن هذه الهزيمة، التي تعد الأولى في دوري الأمم الأوروبية بقيادة مانتشيني، قال هذا الأخير: "لم نسجل، نحن في حاجة إلى إيجاد حلول وعلاج لهذا المشكل. اللاعبون قدموا كل ماكانو يستطعون فعله، ولكن من أجل التسجيل يجب أن نجد العلاج".

وأضاف مدرب المنتخب الإيطالي، مانتشيني رادا على سؤال: "هل خطر تراجع مستوى المنتخب ناجم عن مستوى السيري أ؟"، فقال: "يجب علينا أن نتطور، وعنما يُبدأ الوصول إلى بعض المستويات من الطبيعي المعاناة".

اترك تعليقا