الثلاثاء، 12 فبراير 2019

باريس: بالفيديو..إمام مسجد فاطمة لتفزيون فرانس 24: "مسجدنا مفتوح للجميع حتى لمثليي الجنس"



بعد الإسلام الإيطالي، جرى تطوير الإسلام الفرنسي لدرجة تشويه تعاليمه الأساسية والاعتداء على نصوصه. استضافت القناة التلفزيونية "فرانس 24"، نسخة عربية، في برنامج "هي الحدث" أول امرأة،  الكاهنة بهلول الباحثة المتخصصة في الدراسات الاسلامية ومؤسسة جمعية حدثني عن الإسلام،  التي تريد أن تؤم الصلاة في فرنسا، في أول مسجد مختلط بين الرجال والنساء من المنتظر أن يفتح أبوابه في باريس. مسجد مفتوح أمام المحجبات وغيرهن وايضا أمام المسلمين من مثليي الجنس. ضيفتنا اليوم هي 

 وكانت جمعية "حدثني عن الإسلام" قد أثارت جدلًا بمواقع التواصل بعد أن تبنت فكرة إنشاء مسجد يسمح بالاختلاط بفرنسا. وقالت مؤسسة الجمعية لراديو "مونت كارلو" أن المسجد سيحمل اسم "فاطمة" وهو الأول في باريس.

مشاركة المقاله