الخميس، 26 مارس 2020

إيطاليا: الجالية المسلمة في روبيكوني تتبرع بـ"10 آلاف" أورو تضامنا لمكافحة فيروس كورونا. عمدة المدينة: "أنا فخور بكم"

الإيطالية نيوز، الخميس 26 مارس 2020 ـ في موقف قمة في الإنسانية لا يفعله إلا ذو قلب سليم ويد سخية لا تنكر الجميل، قدمت الجالية المسلمة في بلدية "روبيكوني"، بمحافظة فورلي، في إقليم إيميليا رومانيا، تبرعا ماليا لفائدة مستشفى البلدة يقدر بـ10 آلاف يورو، ولا تزال تجمع التبرعات (عن الطريق الرقم البنكي أسفل المقال) للمساهمة كطرف فعال في المجمتع الإيطالي.
منذ 2001، ويقيم في بلدة روبيكوني نحو 300 شخص من الجالية المسلمة،الذين أطلقوا أيضا حملة إضافية للتبرع بالدم.
وقالت جمعية "الجالية المسلمة في روبيكوني"، على حسابها الرسمي على فايسبوك: "إنه تبرغ بقيمة 10 آلاف يورو لمفائدة مستشفى سانتا كولومبا. وهذه إشارة نريد بها التعبير عن تضامننا ووقفنا مع إخوتنا الإيطاليين جنبا إلى جنب في هذه المعركة ضد الفيروس التاجي لطرده من التراب الوطني الإيطالي".

وقال السيد  سعيد لبصيري، رئيس جمعية "الجالية المسلمة في روبيكوني" معلقا عن هذه الطيبة التي ستظل منقوشة إلى الأبد في كتب الخير الربانية: "نريد المساعدة لأننا إيطاليون المكان، وكل ما يمس إيطاليا فهو يمسنا جميعا. نريد المساهمة بدورنا لإشعار الأطباء والممرضين بعرفاننا لعملهم البطولي الذي يفعلونه من أجل الجميع. ونشكر الجميع، انطلاقا من أولئك الذي فارقوا الحياة إلى أولئك الذين لا يزالون يعملون وهم يتحدون العياء."
وأضاف الرئيس: "شكرنا موجه إيضا إلى رئيسي مدينة "سافينيانو، وسان ماورو و غاتيو، الذين قبلوا بصدر رحب هذه الهدية."

في المقابل، أعرب رئيس مجلس مدينة صافينيانو، فيليبّو جوفانّيني، عن شكره للجالية المسلمة في  روبيكوني، فقال: إنها لحظة رائعة وإشارات التضامن التي أراها يوميا في مدينتنا صافينيانو، التي تعطي معنى للشعور الجماعي الجاهز والكامل. فأنا فخور بكم. شكرا لـ "صلاح" ولـ"سعيد" ولجميع الجالية المسلمة في روبيكوني التي اختارت أن تتبرع بـ10 آلاف يورو لفائدة مستشفى "سانتا كولومبا"، والملتزمة بالتبرع بالدم. إنه لفتة تؤكد على الحس القوي للإنتماء إلى مجتمعنا..."

من يريد التبرع مباشرة للمستشفى :
 AZIENDA USL DELLA ROMAGNA - INTESA SAN PAOLO - IBAN: IT34W0306913298100000300064 - Tesoreria AZIENDA UNITA’ SANITARIA LOCALE DELLA ROMAGNA.

مشاركة المقاله