قال الادعاء الإيطالي إنه يحقق في وضع مقيم سابق في إيطاليا، يعيش حاليا في العراق، باعتباره مقاتلا أجنبيا بتنظيم داعش.
أوضح الادعاء اليوم، أنه أصدر مذكرة اعتقال بحق أحمد تاسكور، الذي انتقل إلى العراق قبل عامين مع زوجته وطفليه البالغين 11 و15 عاما.
وبحسب الادعاء العام، فإن الرجل المغربي البالغ من العمر 47 عاما عاش حياة طبيعية، خارج ميلانو حيث عمل في وظيفة ثابتة بشركة نظافة.
أضاف الادعاء أن المشتبه به شارك في الدعاية لتنظيم داعش، وأشار إلى تسجيل مصور تم في المنزل لطفله الأصغر يردد فيه شعارات معادية للغرب في أعقاب الهجمات الإرهابية في باريس العام الماضي.
وتراقب إيطاليا عشرات المقاتلين الأجانب المشتبه بهم في إطار تدابير احترازية لمنع وقوع هجمات على الأراضي الإيطالية.

اترك تعليقا