المستشارة: سناء واحي
إن التفكير الذي مساحة كبيرة داخل جمجمة كل مهاجر في إيطاليا هو كيفية الحصول على الجنسية الإيطالية ومعرفة الوثائق المطلوبة للحصول على الجنسية وكيفية تقديم ذلك، وعندما ينجح في الحصول عليها تبدأ مرحلة جديدة، فبمجرد الانتهاء من إجراءات طلب الجنسية، تصدر السلطات الإيطالية المختصة تدبيرا لمنح الجنسية الإيطالية التي يجب أن تخبر به المعني بالأمر في غضون 90 يوما بدءا من اليوم التي تسلمت فيه الولاية الطلب.

وبمجرد أن يكون مع المعني بالأمر "مرسوم منح الجنسية"، يجب أن يحضر شخصيا إلى مقر البلدية التي يقطن فيها لكي يتمكن من أداء قسم / يمين الإخلاص للجمهورية الإيطالية. وهذه هي الجملة المكونة للقسم، التي يجب عليه حفظها عن ظهر قلب:
(Giuro di essere fedele alla Repubblica e di osservare la Costituzione e le leggi dello Stato) 
وترجمتها (أقسم بأن أظل وفيا للجمهورية وأن أحترم الدستور وقوانين الدولة).

وتجدر الإشارة إلى إذا عجز المعني بالأمر عن أداء اليمين في غضون 6 أشهر انطلاقا من التاريخ المعلن عنه فإن "مرسوم منح الجنسية" لا يصبح له أي تأثير. وهذا يعني أن المرسوم يصبح ملغى، ووبسبب ذلك يجد المعني بالأمر نفسه مجبرا على إعادة تقديم الطلب للحصول على الجنسية، مع تحضير جميع الوثائق نفسها التي سبق أن قدمها، هذا إذا لم يجر تعديل محتمل في القانون المتعلق بمنح الجنسية مستقبلا.

وتفرض كل بلدية على حدى الإجراءات التي يجب إتباعها بصرف النظر عن الوثائق والكلفة التي يجب إنفاقها من أجل القيام بعملية أداء القسم. ومن المهم جدا أن يبحث المعني بالأمر عن المعلومة الصحيحة، وذلك بذهابه إلى المكتب الحالة المدنية الموجود في البلدية المسجل فيها والتعرف على التواريح المخصصة لأداء اليمين، وتكاليف ذلك، وأنواع "الطوابع البريدية التي يجب حملها، بالإضافة إلى الوثائق التي يجب أن يحضرها معه يوم أداء اليمين، سواء كانت أصلية أو نسخا.

وعلى نحو عام، لكي يتسنى للمعني بالأمر أداء اليمين / القسم يجب أن يحضر إلى مكتب الحالة المدنية حاملا معه "مرسوم منح الجنسية"، و "تصريح بالإقامة"، ووثيقة تعريفية، سواء بطاقة التعريف الوطنية أو جواز السفر. 

أما في حالة وجود أطفال قاصرين مولودين خارج إيطاليا ويعيشون مع طالب الجنسية يجب على هذا الأخير أن يحضر لهم تصاريح إقامة خاصة بكل واحد، وكذلك شواهد الميلاد، مصادق عليها وصالحة للاستعمال في إيطاليا، مع ترجمة إلى اللغة الإيطالية مصادق عليها هي الأخرى، وبهذه الطريقة يمكن للأبناء القاصرين الذين يعيشون مع والدهم الحاصل على الجنسية الإستفادة بدورهم من الجنسية الإيطالية.

ومنذ اليوم الذي يؤدى فيه اليمين يصبح المرء مواطنا إيطاليا له جميع الحقوق التي يتمتع بها المواطنون الإيطاليون، وعليه واجبات كما عليهم يجب احترامها والتقيد بها. فجميع الإيطاليين سواسية أمام القانون بغض النظر عن كونهم إيطاليين بالولادة أو اكتسبوا الجنسية الإيطالية بالطبيعة.

كما يمكن للمواطن الإيطالي الجديد بعد أداء اليمين تغيير بطاقة التعريف في البلدية التي ينتمي إليها، وأن يعيد تصريح الإقامة إلى مكتب الهجرة (كويستورا)، وطلب جواز سفر إيطالي من مكتب "شرطة الدولة". 

في بعض الأحيان، مع اكتساب الجنسية الإيطالية قد تتغير بعض المعلومات المتعلقة بالمواطن الإيطالي الجديد، بالأخص حول "اللقب أو الكنية"، لذا، يجب أن يذهب إيضا إلى وكالة الضرائب (أدجينسيا ديللي إنتراتي) لطلب تصحيح رمزه الضريبي الخاص (كوديتشي فيسكالي).

اترك تعليقا