أفادت قناة الجزيرة القطرية أن قاربا للمهاجرين السريين على متنه مئات من الأشخاص غرق في البحر الأبيض المتوسط في عرض مدينة رشيد، وتقع في أقصى شمال مصر، وتتبع محافظة البحيرة (قرابة 300 شمال القاهرة).

الأرقام تتحدث عن 300 مهاجر على الأقل،حسب مصادر أخرى، بينها وكالة مينا، التي تحدثت عن 600 مهاجر.

وأكد عمدة المدينة لوكالة مينا أن القارب غرق في البحر الأبيض المتوسط وكان على متنه 600 شخص، وقد جرى إنقاذ 150 منهم. في حين يصل عدد الجثت التي جرى انتشالها إلى 20 جثة، وفقا لصحيفة "أسوسياتد برس".

كما أكد وزير الصحة المصري إلى التلفزيون الرسمي بأن عدد الأشخاص الذين تم انتشالهم هو 20 شخصا.

اترك تعليقا