أبروتسو ـ رفع المجلس المحلي لمدينة”أماتريشي” الإيطالية، الاكثر تضررا من زلزال الشهر الماضي، دعوى قضائية ضد المجلة الفرنسية الساخرة "شارلي إيبدو".

ووفقا لصحيفة "إل كورييري اليوم الاثنين، وجهت للمجلة تهم "القذف" بعد أن نشرت رسوما كاريكاتورية فجة حول المأساة.

وقبل أسبوعين، نشرت شارلي إيبدو، رسما كاريكاتوريا بعنوان "زلزال على الطريقة الإيطالية" يصور رجلا تغرقه الدماء، ويصفه بأنه "معكرونة بيني بصلصة الطماطم"، وتصف صورة امرأة متفحمة بأنها “معكرونة بيني مطهوة في الفرن”، وتكتب عن صورة جثث دفنت تحت مبنى منهار باعتبارها “معكرونة لازانيا”.

وبعد أن أثارت الرسوم الغضب والإدانة – بما في ذلك من السفارة الفرنسية في روما – نشرت المجلة رسوما أخرى تدعو الايطاليين إلى إلقاء اللوم على “المافيا”، بدلا من شارلي إيبدو، لبنائهم منازل غير مطابقة لمواصفات مقاومة الزلازل.

وبعد أن قدم المحامي، ماريو تشيتشيتي، الدعوى نيابة عن مجلس مدينة أماتريشي، إلى مكتب الادعاء في مقاطعة رييتي، قال لوكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) “هذا أمر بشع، إهانة تفتقر الى الشعور لا يمكن تصورها لضحايا كارثة طبيعية”.

وأضاف في عرض تصريحه  :”النقد، بما في ذلك من خلال السخرية، حق مقدس في كل من إيطاليا وفرنسا، ولكن ليس كل شيء يمكن أن يكون مادة للسخرية، وفي هذه الحالة فإن المرتين اللتين نشرت فيهما المجلة هذه الرسوم أساءتا إلى ذكرى جميع ضحايا الزلزال والناجين ومدينة أماتريشي”.

اترك تعليقا