أفاد مجموعة من أفراد الجالية المغربية المقيمة بألمانيا أن أحد المواطنين المغاربة ويدعى قويدر كوييدي ، المزداد سنة 1965 بسيدي بوبكر، قد فارق الحياة إثر أزمة صحية ألمت به وهو داخل سجن بمدينة طوركاو، إذ لم يفلح نقله إلى أحد المستشفيات قصد العلاج في إنقاذ حياته.

 وتعتزم السلطات الألمانية إحراق جثة الراحل بسبب عدم تلقيها لأي طلب تسلم الجثة من طرف عائلته المتواجدة بالمغرب وتحديدا بمدينة بركان والتي على ما يبدو لا علم لها بالخبر المؤسف.

هذا ويناشد أفراد الجالية المغربية الخارجية المغربية قصد التدخل لتمكين الراحل من حقه في الدفن بموطنه وعلى الطريقة التي نصت عليها الشريعة الإسلامية.

اترك تعليقا