الأربعاء، 13 فبراير 2019

سيراكوزا: الداخلية الإيطالية تطرد سجينا تونسيا من التراب الوطني بعد فشلها في إصلاحه


الإيطالية نيوز ـ صدر ضده إجراء يقضي بطرده من التراب الوطني الإيطالي. نفذت شرطة الدولة إجراء أمنيا وقعت عليه وزير الداخلية الإيطالية، ماتيو سالفيني، يقضي بطرد مهاجر تونسي، يدعى سامي الكمري، ويبلغ من العمر 34 عاما، من التراب الوطني الإيطالي مع مرافقة مشددة من قبل أمنيين تابعين لجهاز الداخلية الإيطالية.
القرار بالطرد وصل إلى الشاب التونسي بينما كان يقضي عقوبة سجنية مدتها 9 سنوات و6 أشهر بسبب السرقة المشددة، وإلحاق جروح بأشخاص، وحمل سلاح غير مرخص.
وأضافت وزارة الداخلية أن سامي الغمري، وهو من مواليد تونس، وذو سوابق جنائية بسبب جرائم تخريبية ومقاومة عناصر الأمن والإساءة لهم أمام الناس، وبسبب السياقة من دون رخصة قيادة في حالة لاشعورية بسبب تناول مواد مخدرة، ما يجعله يشكل خطرا عير قابل على التقويم يهدد سلامة وأمن المواطنين المقيمين في إيطاليا.

مشاركة المقاله