القاهرة ـ  قال الشيخ إبراهيم رضا أحد علماء الأزهر، "إن سفر الشباب عن طريق الهجرة غير الشرعية حرام شرعا لأنها محاولة انتحار، مطالبا الشباب باحترام القوانين والمواثيق، التي وضعتها الدولة ويبحث عن فرصة عمل في دولته".
 
وأضاف في مداخلة هاتفية لبرنامج «مساء القاهرة» تقديم الإعلامية إنجى أنور المذاع على فضائية «TEN»، أن المسافرين عن طريق الهجرة غير الشرعية ليسوا شهداء لأنهم يعتبروا منتحرين.
 
وتابع قائلا: «إننا نبرأ أمام الله من تجار الدماء الذين يزجون بالشباب في غيابات البحار وهذا يعد إفسادا في الأرض لأنهم يستغلون بساطة فكر الشباب بالأحلام الوهمية».

اترك تعليقا