ميلانو - طالبت النيابة العامة بمدينة ميلانو بسجن  مواطنة إيطالية 9 سنوات بتهمة إنضمامها إلى "داعش".

كما طالبت بالعقوبة نفسها ضد زوج الإيطالية "مَرِية دجوليا سيردجو" المعروفة ب فاطمة .

وذكر المدعي العام حسب ما تناقلته وسائل الإعلام أن مَرِية دجوليا أجبرت زوجها الألباني على إجتياز إمتحان ديني قبل الزواج به.

ميلانو، تسجيل صوتي تنصتا على مكالمة تزعم الشرطة أنها لمرية دجوليا تحث الناس على الجهاد

وسبق لقضية مَرِية دجوليا المزدادة بمدينة نابولي أن هزت إيطاليا حينما سافرت إلى سورية رفقة زوجها ووالدها، وثلاث أشخاص أخرين .

وجدير بالذكر أن فاطمة سبق لها أن تزوجت من مهاجر مغربي، الذي بسببه تحولت إلى إسلامها قبل أن يفترقا وتتزوج بالألباني.

اترك تعليقا