عرفت النسخة العشرين من سباق "سان مارتينو"، الذي نظم يوم أمس الأحد 13، نوفمبر هيمنة مغربية صرفة.

وقد تمكن المغربي سعيد دويرمي، 35 عاما، أن يخطف المركز الأول متفوقا على 1148 عدّاء لمسافة حددت في 15 كيلومتر، وذلك بعد أن حقق توقيتا زمنيا قدر بـ48دقيقة و40 ثانية ، ليحل بعد مباشرة ياسين الكبوري بتأخير زمني قدر بـ 21 ثانية، أي مستغرقا قطع تلك المسافة في ظرف 48 دقيقة و40 ثانية.

وقد حل في المركز الثالث من هذا السباق الذي أصبح تظاهرة دولية الأثيوبي الميلاد والإيطالي الجنسية، سينيبيتا أدونيا، مستغرقا وقتا زمنيا هو 49 دقيقة و14 ثانية، ثم تأتي الأسماء العربية المغربية من جديد لتهيمن على السباق، ويمثلها في المركز الرابع محمد حاجي وطارق مرهناوي.

من ناحية أخرى، فازت المغربية مريم لاماشي، عداءة قوية بامتياز، بالمرتبة الأولى، محققة توقيتا لا بأس به قدر في 55 دقيقة و57 ثانية. وجذير بالذكر أن مريم لاماشي سبق أن توجت بسباق "كونتروغويرا" بذهبية السباق، في سنة 2010. 

اترك تعليقا