عبرت وزارة الخارجية للولايات المتحدة الأمريكية عن قلقها الشديد جراء الهجوم المسلح على مدينة صعدة، الذي نفده طيران التحالف العربي وسبب قتل 21 طفل وإصابة 38 أخرين بجروح متفاوتة الخطورة.
وقالت المتحدثة باسم خارجية الولايات المتحدة، هيذر ناورت: "نحن قلقون بالتأكيد بشأن تقارير عن وقوع هجوم أسفر عن مقتل مدنيين في اليمن. وندعو التحالف الذي تقوده السعودية إلى إجراء تحقيق شامل وشفاف في الحادث. وندعو الأطراف إلى اتخاذ التدابير المناسبة لحماية المدنيين وفقا للقانون الدولي."

اترك تعليقا