الثلاثاء، 24 مارس 2020

الوزير الأول يوضح خبر تمديد الطوارىء لمواجهة فيروس كورونا حتى بعد 31 يوليو

الإيطالية نيوز، الثلاثاء 24 مارس 2020 ـ قال رئيس مجلس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، خلال المؤتمر الصحفي عبر الفيديو، الذي أجراه من مقر رئاسة مجلس الوزراء، بروما، بأن الأخبار المنتشرة حول تمديد الإجراءات الإحترازية حتى بعد 31 يوليو 2020 هي أخبار كاذبة وليس لها أساس من الصحة على الإطلاق.
وأوضح كونتي نقطة مهمة قائلا: "ناقشنا في آواخر يناير حالة الطوارىء الوطنية، بعد لحظة من إعلان منظمة الصحة العالمية (Oms) حالة الطوارىء معتبرة فيروس كوروبا جائحة عالمية تهدد حياة الإنسان. أما بشأن إعلان الطوارىء حتى 31 يوليو، لا يعني أن الإجراءات التقييدية سوف تتمدد حتى 31 يوليو ولكن كوقت تقديري".

مشاركة المقاله