الثلاثاء، 30 يونيو 2020

إيران تسلم الإنتربول مذكرة توقيف 36 شخص لصلتهم باغتيال السليماني: بين هؤلاء دونالد ترامب

الإيطالية نيوز، الثلاثاء 30 يونيو 2020 - قال النائب العام في طهران،《علي القاسي مهر》، إن 36 شخصا جرى التعرف عليهم لصلتهم  باغتيال الجنرال《قاسم سليماني》.

وقال《القاسي مهر》لوكالة أنباء "إسنا"، أمس: "جرى تحديد 36 شخصا تعاونوا أو شاركوا في اغتيال 《الحاج قاسم سليماني》، بما في ذلك السلطات السياسية والعسكرية للولايات المتحدة ودول أخرى." وأضاف المدعي العام أنه جرى إصدار مذكرة اعتقالهم وإعلانها للإنتربول.

وأوضح《علي القاسي مهر》أن رئيس الولايات المتحدة ، دونالد ترامب ، على رأس القائمة وأنه سيتعين عليه مواجهة العملية حتى بعد ولايته كرئيس.

في 3 يناير، أمر الرئيس الأمريكي ترامب بشن غارات جوية أدت إلى استشهاد الجنرال《سليماني》و《أبو مهدي المهندس》، الثاني في قيادة وحدات التعبئة الشعبية العراقية. ووقعت الغارة الصاروخية الأمريكية بالقرب من مطار بغداد الدولي.

رداً على اغتيال《سليماني》 و《المهندس》، في الساعات الأولى من 8 يناير، أطلق الحرس الثوري الإيراني عشرات الصواريخ الباليستية على قاعدة جوية عسكرية تأوي القوات الأمريكية في العراق.

قاسم سليماني معترف به دوليًا كقائد أسطوري في الحرب ضد الجماعات الإرهابية، وخاصة تنظيم داعش.

على الرغم من أن استشهاد القائد《سليماني》كان بمثابة ضربة خطيرة لإيران ومحور المقاومة، فإن الجمهورية الإسلامية لم تغير الأهداف وخاصة الخط السياسي في المنطقة. عينت طهران على الفور الجنرال《إسماعيل قعاني》 قائداً جديداً لقوة القدس العسكرية. وقد أبدت الولايات المتحدة قلقها بشأن تعيين القائد الجديد، بل وتحدثت عن اغتياله.

مشاركة المقاله