إيطاليا، رئيس بلدية لامبيدوزا يهدد الرئيس التونسي: "إن لم توقف قوارب المهاجرين سأغزوك على نفس طريقتك" - الإيطالية نيوز

اخر الأخبار

الثلاثاء، 1 سبتمبر 2020

إيطاليا، رئيس بلدية لامبيدوزا يهدد الرئيس التونسي: "إن لم توقف قوارب المهاجرين سأغزوك على نفس طريقتك"

الإيطالية نيوز، الثلاثاء 1 سبتمبر 2020 ـ قال رئيس بلدية لامبيدوزا، "توتو مارطيلّو" (Totò Martello)، بعد هبوط 370 مهاجر في الجزيرة بأن لامبيدوزا لا تستطيع أبدا أن تتحمل هذا الوضع. وقال ماتريلّو: " إما الحكومة تأخذ قرارات فورية وإما الجزيرة قاطبة ستُضرب. لا يستطيعون إدارة الطوارىء والوضع أصبح الآن لا يطاق حقا."

وأضاف عمدة لامبيدوزا: "لا يمكن الاستمرار في تحمل المضايقات التي سبب فيها الحكومة."

وأدى النزول الكبير للمهاجرين في الجزيرة، حيث هبط 500 مهاجر أخرين في يوم واحد في دفعات على متن حوالي ثلاثين قاربا صغيرا، إلى إطلاق طوارىء جديدة وإثارة احتجاجات قام بها سكان الجزيرة بقيادة السيناتور السابقة، عن حزب "ليغانورد، أنجيلا مارافينتانو، ( Angela Maraventano) الذين حاولوا منع مرور سيارات الإسعاف نحو أرصفة موانىء الاستقبال.

وتصديا للهجرة غير القانونية، كتب رئيس بلدية لامبيدوزا رسالة إلى الرئيس التونسي، قيس سعيد، يهدده فيها بالوصول إلى بلده الشمال إفريقي بقاربه سالكا من الوجهة المعاكسة طريق المهاجرين. 

وهدد رئيس بلدية لامبيدوزا، وهو يعبر عن غضبه أمام قارب للمهاجرين: "نحن في أزمة، فمع وصول هؤلاء  المهاجرين تجاوز عددهم  في مراكز الإيواء الساخنة 1.500 شخص. الوضع لا يمكن تحمله".

حتى لو أكدوا من وزارة الداخلية أن عمليات المغادرة من تونس انخفضت بشكل حاد في أغسطس مقارنة بالشهر السابق، فلا يمكن إنكار أنه في الساعات الأخيرة استؤنف التدفق بأقصى سرعة، كما يتضح من نشرة آخر عمليات الإنزال: 30 وصول يوم الجمعة، وثماني عمليات أخرى، بما في ذلك وصول السفينة لوس ميشيل وهي تنقل 49، التي ترفع العلم الألماني بتمويل من بانكسي، والتي أنقذت 130 مهاجرا في الساعات الأخيرة. كما تفاقم الوضع أيضًا بسبب حالة الطوارئ كوڤيدـ19.