كشف وزير الخارجية الإيطالي، باولو دجينتيلوني، اليوم الثلاثاء، أن سلطات بلاده مستعدة لدراسة مسألة استخدام قاعدة "سيغونيلا" الجوية في صقلية لتوجيه ضربات ضد "داعش" في ليبيا.

وكانت وزارة الخارجية الإيطالية قد رحبت في وقت سابق بالعمليات الجوية، التي شنتها الولايات المتحدة على مواقع تنظيم "داعش" الإرهابي في مدينة سرت الليبية.

وشددت الخارجية الإيطالية في بيان لها، اطلعت عليه شبكو رووداو الإعلامية، على أن الضربات الأمريكية جاءت "بناء على طلب من حكومة الوفاق الوطني الليبية، ولدعم القوات الموالية لها، وفي إطار الهدف المشترك المتمثل في المساعدة على استعادة السلام والأمن في ليبيا".

وكانت الطائرات الأمريكية قد شنت، الاثنين 1 أغسطس، ضربات جوية ضد مقاتلي تنظيم "داعش" في مدينة سرت الليبية، بطلب من حكومة الوفاق الوطني الليبية.

وأكدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) في بيان لها أن "مزيدا من الضربات الأمريكية ضد "داعش" في سرت سيمكن حكومة الوفاق الوطني من تحقيق تقدم حاسم واستراتيجي".

اترك تعليقا