كشف تقرير لمنظمة اليونسف أن عدد الأطفال المهاجرين الذين وصلوا إلى إيطاليا، منذ بداية هذا العام إلى الأمس، بلغ مستوى لم يسبق له نظير.

وأفادت المنظمة أنه تمكن أكثر من 20000 طفل غير مصحوبين بآبائهم وصلوا إلى إيطاليا بحرا، انطلاقا من شهر يناير إلى أكتوبر الحالي، وأن في سنة 2015 وصل إلى إيطاليا نحو 12300 طفل قاصر.
ودائما حسب اليونسف، بلغت نسبة الأطفال الذين هجروا بلدانهم سنة 2016 بمفردهم نحو إيطاليا %91، بينما في سنة 2015 بلغت نسبتهم 75%.

وتصف اليونسف أن وضعية هؤلاء الأطفال اللاجئين والمهاجرين على أنها كارثية ومثيرة للشفقة، مشيرة إلى أن نظام الحماية في إيطاليا أوشك على نهايته.

اترك تعليقا